• طهي الأرز بهذه الطريقة
    يؤدي للإصابة بالسرطان
  • التوجيهات الدينية ومايدور داخل مأذنة
    حرم الامام الحسين ع
  • صرصور يجول بحرية
    في دماغ هندية
  • حرم الامام الحسين ع
    يستعين بمتطوعين
  • اكتشاف جسر فضائي
    بالقرب من مجرة درب التبانة
  • مخطوطة تعود للقرن الثالث عشر هجري
    كشفها مركز الامام الحسين ع
  • اعلان من العتبة العباسية
    اكمال مراحل مشروع تسقيف صحن ابا الفضل ع
  • العتبة الحسينية سترسل مستشفيات متنقلة للموصل
    بعد تردي الاوضاع الصحية
  • عشق زوار الحسين
    عبدالله الحجي
  • اعادة تشغيل البث
    الان بامكانكم مشاهدة القناة من كل العالم
22 August
الشهيد

ي
.الشَهيد حَي بكُلِّ معنى الكلمة، هو في الدُنيا كانَ راكباً بَدنه، وفي البرزَخ ترجَلَ منه..
.
من يذهب إلى المدينة، يجب أن يزور حَمزة سَيدَ الشُهداء في زمانه، وإن لم يفعل فهذا جفاء لرسولَ الله (ص)،
. وعند الوقوف على قبرِ حمزة، بإمكان الإنسان التكلّم معه -وإن كان هُنالكَ مسافة وسورٌ حائل؛ فهذا لا يَضُر- إنّهُ حَيٌ مرزوق قُتل في أُحد،
وفي زيارة سيدنا حمزة هُناكَ عبارة: (فَانْظُرِ الْيَوْمَ تَقَلُّبىِ عَلى قَبْرِ عَمِّ نَبِيِّكَ)
. الإنسان يُخاطب سَيد الشُهداء حمزة: بمقام الشهادة، وبمقام العِمومة؛ لأنًّ النَبي (ص) ما رؤيَّ حزيناً طِولَ حياته كما رؤيَّ في يوم مقتلِ عَمهِ حمزة،
.روى ابن مسعود قال: (ما رأينا رسول الله (ص) باكيا قط أشد من بكائه على حمزة بن عبدالمطلب لما قُتل)،
وروي(أنّ فاطمة (عليها السلام) كانت تخرج يومي الاثنين والخميس من كلّ أسبوع بعد وفاة أبيها إلى زيارة حمزة وباقي شُهداء أُحد، فتصلّي هناك وتدعو الى أن توفّيت)،
هذا أيضاً من مقامات هذا الشهيد العظيم، أنَّ الزهراء (عليها السلام) كانت تقصده في الزيارة-..
.
الشَهيد حَي: يَسمَعُ الكلام، ويتكلم، ويأخذ بيد الإنسان!.
وهذا خِلافٌنا مَعَ البَعض، هُم يقولون: لا ضير في الاستعانة بالطبيب حتى لو بكيت عندَهُ، وتوسلتَ به!.
-وهل هُناك عاقل لا يستعين بالطبيب عندَ المرض؟!
.
أما الشهيد فلا يجوز التوسل به، والنَبيُ المَيت أيضاً لا يجوز التوسل به؛
ولكن بما أن التوسل بالحَي جائز لأنّهُ حَي، فإن القُرآن الكريم يقول: الشهيدُ حَي؛ فكيفَ بنَبي الشُهداء (ص)، وإمام الشُهداء؟..
إن المسألة واضحة وضوح الشَمس!..