• طهي الأرز بهذه الطريقة
    يؤدي للإصابة بالسرطان
  • التوجيهات الدينية ومايدور داخل مأذنة
    حرم الامام الحسين ع
  • صرصور يجول بحرية
    في دماغ هندية
  • حرم الامام الحسين ع
    يستعين بمتطوعين
  • اكتشاف جسر فضائي
    بالقرب من مجرة درب التبانة
  • مخطوطة تعود للقرن الثالث عشر هجري
    كشفها مركز الامام الحسين ع
  • اعلان من العتبة العباسية
    اكمال مراحل مشروع تسقيف صحن ابا الفضل ع
  • العتبة الحسينية سترسل مستشفيات متنقلة للموصل
    بعد تردي الاوضاع الصحية
  • عشق زوار الحسين
    عبدالله الحجي
  • اعادة تشغيل البث
    الان بامكانكم مشاهدة القناة من كل العالم
23 July
حمزة أسد الله وأسد رسوله

مزة راية شامخة من رايات بني هاشم وعنوان من عناوين المجد الخالدة ورسالة اسلامية عبر الاجيال وعلى مرور العصور والازمنة. والبحث الذي بين يدي القارئ الكريم دراسة منتقاة من مصادر موثقة حول سيرة هذا الرجل العظيم الكريم وعم الرسول الكريم واسد الله واسد رسوله سيدنا حمزة بن عبد المطلب بن هاشم. وقبل الدخول بتفاصيل الدراسة نقدم خلاصة عن ملامح من حياته عبر نقاط سريعة:

* هو حمزة بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي القرشي الهاشمي.

* ولد 55 سنة قبل الهجرة والمقابل لسنة 567 ميلادي.

* استشهد سنة 3 هـجري والمقابل لسنة 624 ميلادي.

* وهو عم رسول الله.

* وأخوه من الرضاعة.

* كان موصوفاً بالشجاعة والقوة والبأس حتى عُرف أنه أعز فتى في قريش وأشدهم شكيمة.

* كان احد شخصيات مكة المشار اليها بالبنان ومن الذين تأخذ ارائهم في المجتمع.

* وكان يشارك في الحياة الاجتماعية مع سادة قومه في أنديتهم ومجتمعاتهم، ويهوى الصيد والقنص وكل أعمال البطولة والفروسية.

* شهد وهو ابن اثنين وعشرين عاماً حرب الفجار الثانية بين قومه قريش وحلفائهم وبين قيس وحلفائها، وكان النصر لقريش.

* أمه هالة بنت أهيب بن عبد مناف بن زهرة القرشية.

* ويكنى بابي عمارة وأبي يعلى.

* ويلقب بسيد الشهداء وأسد الله وأسد رسوله.



مولده ونشأته

ولد سيدنا حمزة بن عبد المطلب عليه السلام في مكة المكرمة قبل عام الفيل بسنتين فهو أسن من رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم بسنتين، أرضعتهما ثويبة جارية أبي لهب في فترتين متقاربتين، فنشأ رضي الله عنه ومن هنا اصبح اخاه بالرضاعة.



قال رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم لعلي بن أبي طالب عليه السلام عن عمهما سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب: يا عليّ أمَا علمتَ أنّ حمزة أخي من الرضاعة، وأنّ الله حرّم من الرضاع ما حرّم من النّسب.

وتربى بين قومه بني هاشم سادة قريش وفي حجر ابيه عبد المطلب سيد قريش والعرب ورمز مكة الواضح وقائدها المدبر الحكيم فنشأ في مكة معززاً مكرماً مهابا.

كان حمزة رضي الله عنه ترباً لرسول الله وصديقاً له لذا كان محبا له وكانت بذور الإسلام موجودة في نفسه فان البيت الهاشمي بمعظمه بيت اعتقد بدين ابراهيم عليه السلام. ولم يشذ عن ذلك الا ابو لهب.