• طهي الأرز بهذه الطريقة
    يؤدي للإصابة بالسرطان
  • التوجيهات الدينية ومايدور داخل مأذنة
    حرم الامام الحسين ع
  • صرصور يجول بحرية
    في دماغ هندية
  • حرم الامام الحسين ع
    يستعين بمتطوعين
  • اكتشاف جسر فضائي
    بالقرب من مجرة درب التبانة
  • مخطوطة تعود للقرن الثالث عشر هجري
    كشفها مركز الامام الحسين ع
  • اعلان من العتبة العباسية
    اكمال مراحل مشروع تسقيف صحن ابا الفضل ع
  • العتبة الحسينية سترسل مستشفيات متنقلة للموصل
    بعد تردي الاوضاع الصحية
  • عشق زوار الحسين
    عبدالله الحجي
  • اعادة تشغيل البث
    الان بامكانكم مشاهدة القناة من كل العالم
23 February
كنية السيدة فاطمة الزهراء

وي عن جعفر بن محمد، عن أبيه (عليهما السلام) أن فاطمة (عليها السلام) كانت (( تكنى أم أبيها )) ..

يحمل هذا الحديث أسمي معاني الإنسانية في الحب والاحترام والتبجيل والقرب الروحي ...
والتي هي علاقة الصديقة بوالدها النبي الخاتم ...
ولقد ورد في كتب اللغة ان مع كلمة ((أم –الأصل)) ولقد عبر القرآن عن هذا المعنى في قوله تعالى {ام القرى} ومعناه أصل القرى في الجزيرة العربية ...
والتي هي روح الحياة للقرى الأخرى حولها والتي تقوم برعايتها ... ولهذا كانت قطب الرحى لبقية القرى ...
ومن هذا المعنى نفهم ان فاطمة " عليها السلام" كانت مصدر ذرية رسول الله " صلى الله عليه واله" وهي الينبوع الكوثري لنسله الشريف المبارك وهذا ما يفسره سورة الكوثر ...
ومن التفاسير لمعاني هذا المروي هو:
من سيرة النبي " صلى الله عليه واله" وحياته الكريمة مع ابنته الصديقة نفهم ان ام ابيها انها كانت بمثابة الام بحنانها ... وحبها ... وعطفها ورعايتها ومداراتها لوالدها بأفضل ما يرعى شخص لشخص رعاية الام لولدها ... فهذه العلاقة الأطرادية بين الام والأبن تهب أولادها الحنان وهم يمنحونها الاحترام والتبجيل والبر ...
وهذا كان واضحاً في سيرته الشريفة وعلاقته بالبضعة الطاهرة " عليها السلام"
فحينما تقبل الصديقة على والدها بوجها الزاهر يقف مرحباً بها مستبشراً برؤيتها بقوله مرحباً (( بأم ابيها)) ...
مبجلاً لها مقبلاً ليدها ويجلسها الى جانبه فهذه العلاقة الظاهرية الذي يحمله معنى ام ابيها ...
والذي يمكن ان نستوعبه بعقولنا القاصرة عن فهم هذه العلاقة ....
لكن معاني حياة محمد واله " صلوات الله عليهم اجمعين " الباطنية ...
لا يمكن أدراك اسرارها الربانية ... ولا يعلمها الا الله سبحانه وتعالى فهذه العلوم لا تستوعبها عقول البشر القاصرة عن فهم هذه الموجودات النورانية ...
فسلام الله عليها حينما ولدت وحينما تبعث حيا ...
ولعنة الله على ظالميها ... يا زهراء يا صديقه ... ادركينا مولاتي