• طهي الأرز بهذه الطريقة
    يؤدي للإصابة بالسرطان
  • التوجيهات الدينية ومايدور داخل مأذنة
    حرم الامام الحسين ع
  • صرصور يجول بحرية
    في دماغ هندية
  • حرم الامام الحسين ع
    يستعين بمتطوعين
  • اكتشاف جسر فضائي
    بالقرب من مجرة درب التبانة
  • مخطوطة تعود للقرن الثالث عشر هجري
    كشفها مركز الامام الحسين ع
  • اعلان من العتبة العباسية
    اكمال مراحل مشروع تسقيف صحن ابا الفضل ع
  • العتبة الحسينية سترسل مستشفيات متنقلة للموصل
    بعد تردي الاوضاع الصحية
  • عشق زوار الحسين
    عبدالله الحجي
  • اعادة تشغيل البث
    الان بامكانكم مشاهدة القناة من كل العالم
17 February
تارك الصلاة

ن من عقوبة تارك الصلاة هي:

1 – يحشر أعمى يوم القيامة ...
وفي قوله تعالى في عقوبة تارك الصلاة { وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (124) قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنْتُ بَصِيرًا قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آَيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنْسَى }
في قوله تعالى { فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا }

2 – ( يعتبر كافراً )
قد يُحسن العبد جميع تصرفاته وتعامله مع الأخرين ويمتاز بحُسن الخلق وقد يكون ممن يوفق لخدمة الدين والمذهب يكون محباً لأهل بيت النبي " صلى الله عليه واله" موالياً لهم الا انه تارك لصلاته متهاون بها وللأسف يكون يحسب كافراً حيث قال رسول الله صلى الله عليه واله (بَينَ العَبدِ وبَينَ الكُفرِ تَركُ الصَّلاةِ)
روي عن الإمام الصادق عليه السّلام ـ وقَد سُئِلَ (( ما بالُ الزّاني لا تُسَمّيهِ كافِرًا وتارِكُ الصَّلاةِ قَد سَمَّيتَهُ كافِرًا ؟ ومَا الحُجَّةُ في ذلِكَ ؟ ـ : لِأَنَّ الزّانيَ وما أشبَهَهُ إنَّما يَفعَلُ ذلِكَ لِمَكانِ الشَّهوَةِ لأَنَّها تَغلِبُهُ ، وتارِكَ الصَّلاةِ لا يَترُكُها إلَّا استِخفافًا بِها)) .
وعن الإمام عليّ عليه السّلام (( الفَرقُ بَينَ المُؤمِنِ والكافِرِ الصَّلاةُ ، فَمَن تَرَكَها وادَّعَى الإِيمانَ كَذَّبَهُ فِعلُهُ ، وكانَ عَلَيهِ شاهِدٌ مِن نَفسِهِ )) .

3 – يموت وهو على دين اما يهودياً او نصرانياً او مجوسياً ...

لان الدين الإسلامي هو الدين الخاتم على الأديان وشرائع السماء ...
فلا يمكن للمسلمين الخروج من دين الإسلام الى غير دين ، لكن حينما يترك الصلاة العبد وقد يتوفاه الخالق فأنه يُحسب على الأديان الثلاثه ...
ولقد أعطى هذه الخيارات حسب درجات الرسالة وقربها من شريعة الإسلام وحسب عناد تارك الصلاة وعن النبي " صلى الله عليه واله" ( مَن تَرَكَ الصَّلاةَ لا يَرجو ثَوابَها ولا يَخافُ عِقابَها ، فَلا اُبالي أن يَموتَ يَهوديًّا أو نَصرانيًّا أو مَجوسيًّا..) .

4 – لا يغسل ولا يكفن ولا يدفن في قبور المسلمين ....

من حالات اكرام الميت دفنه بسرعة وتجهيزه ولا تطول مدة دفنه لان في ذلك هتك لحرمته وهيبته ...
ودوماً يكون دعائنا بحسن العاقبة الاخروية ... وتبدء عاقبة المرئ من ساعة الاحتضار يكون بين عالم البرزخ ... والحياة ...
وهنا يخبر النبي " صلى الله عليه واله" عن ذلك بقوله ((من ترك الصلاة ثلاثة أيام فإذا مات لا يغسّل ولا يكفّن ولا يدفن في قبور المسلمين )).

5- يكون المنافق افضل منه ...

يتباهى المنافق بدرجته على انه لم يحسب من تاركي الصلاة ولهذه الدرجة من سوء العاقبة كون المنافقين يتفاخرون بدرجتهم والتي هي في اسفل النار { إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرْكِ الْأَسْفَلِ مِنَ النَّارِ} ... والحديث النبوي يقوله « يقول الكلب : الحمد للهّ الذي خلقني كلباً ولم يخلقني خنزيراً ، ويقول الخنزير : الحمد لله الذي خلقني خنزيراً ولمِ يخلقني كافراً ، ويقول الكافر : الحمد لله الذي خلقني كافراً ولم يجعلني منافقا ، والمنافق يقول : الحمد لله الذي خلقني منافقاً ولم يخلقني تارك الصلاة » ....

6- غَضَبُ اللهِ تَعالى عليه
قال رسول الله صلّى الله عليه و آله : مَن تَرَكَ صَلاةً لَقِيَ اللهَ وهُوَ عَلَيهِ غَضبانُ