• طهي الأرز بهذه الطريقة
    يؤدي للإصابة بالسرطان
  • التوجيهات الدينية ومايدور داخل مأذنة
    حرم الامام الحسين ع
  • صرصور يجول بحرية
    في دماغ هندية
  • حرم الامام الحسين ع
    يستعين بمتطوعين
  • اكتشاف جسر فضائي
    بالقرب من مجرة درب التبانة
  • مخطوطة تعود للقرن الثالث عشر هجري
    كشفها مركز الامام الحسين ع
  • اعلان من العتبة العباسية
    اكمال مراحل مشروع تسقيف صحن ابا الفضل ع
  • العتبة الحسينية سترسل مستشفيات متنقلة للموصل
    بعد تردي الاوضاع الصحية
  • عشق زوار الحسين
    عبدالله الحجي
  • اعادة تشغيل البث
    الان بامكانكم مشاهدة القناة من كل العالم
27 December
نبذة من سيرة النبي الأكرم

عن الصادق جعفر بن محمد(ع) قال: جاء رجل الى رسول الله(ص) وقد بلي ثوب النبي فحمل ذلك الرجل الى النبي اثني عشر درهماً، فقال النبي لعلي(ع): يا علي خذ هذه الدراهم فاشتر لي ثوباً البسه، قال علي(ع): فجئت الى السوق فاشتريت للنبي قميصاً باثني عشر درهماً وجئت به اليه(ص) فنظر النبي الى ذلك الثوب وقال يا علي: غير هذا احب اليّ اترى صاحبه يقيلنا، اي هل ان صاحب هذا الثوب مستعد لان يسترجع ويرد علينا ثمنه؟ يقول امير المؤمنين(ع) فقلت لا ادري، فقال انظر. فجاء الامام علي(ع) الى صاحب الثوب وقال له: ان رسول الله(ص) قد كره هذا انه يريد ثوباً دونه اي غير فأقلنا فيه، فرد ذلك الرجل الدراهم عللا علي(ع)وجاء الامام علي(ع) بالمبلغ الى رسول الله(ص)، يقول علي: لما جئت بالمال الىرسول الله مشى معي الى السوق ليبتاع قميصاً فنظر الى جارية قاعدة على الطريق تبكي، فقل لها رسول الله(ص): ما شئنك لماذا تبكين؟ قال: يا رسول الله ان اهل بيتي اعطوني اربعة دراهم لاشتري بها حاجة فضاعت فلا اجسر ان ارجع اليهم، اخاف عقابهم واخاف اذاهم فاعطاها رسول الله(ص) اربعة دراهم من تلك الدراهم التي كانت معه وقال ارجعي الى اهلك، ثم مضى رسول الله(ص) الى السوق فاشترى قميصاً باربعة دراهم ولبسه وحمدالله وخرج فرأى رجلاً لا ثوب عليه عرياناً ويقول من كساني كساه الله من ثياب الجنة فخلع رسول الله(ص) قميصه الذي اشتراه وكساه ذلك السائل، ثم رجع الى السوق فاشترى بالاربعة التي بقيت قميصاً اخر فلبسه وحمدالله ورجع الى منزله واذا بالجارية قاعدة على الطريق فقال لها رسول الله(ص): ملك لا تأتين اهلك؟ قالت: يا رسول الله قد ابطأت عليهم واخاف ان يضربوني.
فقال رسول الله(ص): مري بين يدي ودليني على اهلك فجاء رسول الله(ص) حتى وقف على باب دارهم ثم قال: السلام عليكم يا اهل الدار فلم يجيبوا، فاعاد السلام ثانية فلم يجيبوا، فاعاد السلام فقالوا وعليك السلام يا رسول الله ورحمة الله وبركاته، فقال لهم مالكم تركتم اجابتي اول السلام والثاني، قالوا يا رسول الله سمعنا سلامك فاحببنا ان تستكثر منه ونسمع صوتك الجميل طويلاً، فقال رسول الله(ص): ان هذه الجارية ابطأت عليكم فلا تؤاخذوها فقالوا يا رسول الله ها هي حرة لممشاك يا رسول الله. فقال رسول الله(ص): الحمد لله ما رأيت اثني عشر درهماً اعطم بركة من هذه، كسا الله بها عريانين واعتق بها نسمة.