• طهي الأرز بهذه الطريقة
    يؤدي للإصابة بالسرطان
  • التوجيهات الدينية ومايدور داخل مأذنة
    حرم الامام الحسين ع
  • صرصور يجول بحرية
    في دماغ هندية
  • حرم الامام الحسين ع
    يستعين بمتطوعين
  • اكتشاف جسر فضائي
    بالقرب من مجرة درب التبانة
  • مخطوطة تعود للقرن الثالث عشر هجري
    كشفها مركز الامام الحسين ع
  • اعلان من العتبة العباسية
    اكمال مراحل مشروع تسقيف صحن ابا الفضل ع
  • العتبة الحسينية سترسل مستشفيات متنقلة للموصل
    بعد تردي الاوضاع الصحية
  • عشق زوار الحسين
    عبدالله الحجي
  • اعادة تشغيل البث
    الان بامكانكم مشاهدة القناة من كل العالم
2 October
العيد الاعظم

العيد الأعظم ...
ان لمفهوم لفظة العيد في اللغة بمعنى العادة والاعتياد، والعودة اي ان هناك ما يعتاد عليه الفرد في فعله لزمن معين.
والعيد في الاسلام هو يوم محدد نصت عليه روايات المعصومين في الاسلام في اهميته وتأدية اعمالاً وآدابا وفق مراسيم خاصة حددتها الروايات وان للمسلمين اعياداً اربعة عيد الفطر المبارك، وعيد الاضحى المبارك، ويوم الجمعة، وعيد الغدير عيد الله الاكبر والاعظم...
وروي عن المفضل بن عمر انه قال ( قلت لأبي عبد الله "عليه السلام": كم للمسلمين من عيد فقال: اربعة اعياد قال: قلت قد عرفت العدين والجمعة، فقال لي: أعظمها وأشرفها يوم الثامن عشر من ذي الحجة).
اذن العيد لا يسمى عيداً مالم تنص عليه الروايات بأن هذا اليوم هو عيد لان الايام المباركة والعظيمة كثيرة في الاسلام لكن لم تحددها الشريعة الاسلامية بأنه عيد مثل يوم مولد النبي الاكرم....
او يوم البعثة النبوية....
ويوم عرفة....
ولكل يوم من هذه الايام اذكار وأوراد خاصة الا انه ليس بعيد.
العيد وفق المفهوم الإنساني، والاجتماعي...
وهو التلاقي والتزاور بين جميع طبقات المجتمع...
ومباركة الافراد لبعضهم البعض...
حتى تّسموا هذه الحالة فيبادر الاغنياء في اسعاد الفقراء...
ويبادر الاصحاء في اسعاد المرضى...
ويبادر من له المعيل والكفيل الى اسعاد من فقد معيله فهذا هو العيد هو تجلي صفة الاحسان والرحمة بين الافراد....
وما أعظم عيد الولاية الذي انضوى تحته جميع الاعياد لولاه لما عرفنا هذه الاعياد ولولاه لما عرفنا البر والاحسان بالإخوان اللهم ثبتنا على ولاية وصيك ابن عم نبيك خاتم رسالاتك وزوج حورية سمائك، خير نساء العالمين من الاولين والاخرين.